مــصــر - أولاد وبـنـات ™ Egypt - Boys and Girls

نسعى دائما ً لعرض الحقيقة بجميع وجوهها فشاركنا الرأى الحر
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عبير البواح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
louai
إنسبيكى مبتدئ
إنسبيكى مبتدئ
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 14
العمر : 43
السٌّمعَة : 0
نقاط : 32
تاريخ التسجيل : 14/10/2009

مُساهمةموضوع: عبير البواح   الخميس 05 نوفمبر 2009, 12:15 am

ما أصعب أن تكتشف يوماً بأنك كنت هو ، هذا الذي كان يقف حاجزاً بينك وبين درب الوصول إلى السعادة مع من أحببت .
ويا ويح قلب ، حين يرتجف السكون في مشاعره وتندلع النار في جراحه وهو مازال ينزف ذكريات الحزن على يوم فراق .

في كل مرة ينجلي فيها ضباب النزف الأخير من صمت الليالي ، يحن الفؤاد إلى رائحة عبير البواح فيتذكر ما مضى من الهوى والعهود .. وحين يبدأ إنبلاج قطرات الندى عن وجه الصباح ، تأخذ عيوني في بكاء دموعها التي جفت وتبخرت في سحابة عشق رحلت مع الريح وأنتظرتها ومازلت لا أدري متى ستعود.

في كل مرة ينجلي فيها ضباب النزف الأخير من صمت الليالي ، يأخذ قلبي برفع أيادي الحنين تضرعاً لرب السماء أن يُعيد له سحابة عشقه ومن ثم يبدأ بملامتي فأشعر عندها وكأن نبضاتي تختنق فأصرخ بأعلى الصوت معاتباً : كفاك يا قلب تجهماً في وجهي وأنت من عودت روحي على سكب الندم .. فكم مرة تمردت على نسيم حبها وأخذتني إلى أعاصير من سواها حتى كدنا أنا وأنت نموت هناك .. كم مرة يا قلب ، جعلتني أتسلق سلالم المتاهة بحثاً عن اللهو مع غيرها حتى كدنا نضيع في دهاليز وهمك وتقلبات هواك ؟
آه على زوبعة محملة برمال أحلام حلوة ، تأتي لتردم أخاديد روحي المُعذبة وما بها من ذكريات شقاء ... كم مرة قلت لك يا قلب بأنني لا أخشى وطء المهالك لو كنت أدري إليها سبيل .. فلا تحزن على من عصى هواك وتعال واحتضني بين خفقاتك حتى يحين الصباح ودعنا ننام لتصحو أحلامنا فنحلم بيوم كنا إشتممنا فيه رائحة عبير البواح .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://louai5@hotmail.de
 
عبير البواح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــصــر - أولاد وبـنـات ™ Egypt - Boys and Girls  :: الـمـلــتــقـى الأدبــى :: خــــواطــــر-
انتقل الى: